من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

مربط دبي يؤكد فحولته في ختام البطولة الأوربية للسلالة المصرية بألماني

أكد مربط دبي للخيول العربية فحولته العالمية في حصد ألقاب البطولات الدولية لمنافسات السلالة المصرية من الخيل العربية، والتي يتربع على قمة هرمها وعرشها الذهبي منذ سنوات، وذلك في ختام منافسات البطولة الأوربية للسلالة المصرية من الخيل العربية الأصيلة، التي أسدل الستار على فعالياتها مساء أمس الأول بضواحي مدينة دوسلدورف الألمانية، حيث غرد الإسم الجديد في سجلات إنجازات مربط دبي الفحل “عصفور الوعب” ابن الفحل براق العالية والفرس سارة الجزيرة بإيقاعه الجمالي الذهبي متفوقا على صفوة الخيل العربية من السلالة المصرية. كما تمكنت الفرس “دي أمنية” ابنة الفحل فراسيرا ماشار والفرس رويال أميرة من انتزاع حصتها من المعادن النفيسة بين صفوة الأفراس بإحرازها بروزية ثمينة في إحدى أقوى البطولات العالمية. ويرى العديد من خبراء الخيل العربية ممن حضروا فعاليات البطولة أن دي أمنية تستتحق أفضل مما نالته. وقد استقطبت البطولة أجمل الخيول العربية من السلالة المصرية دفعت بها أقوى المرابط من أوربا والشرق الأوسط، مما طبع البطولة بالحماس والإثارة واحتدام مستوى التنافس على الألقاب.
الفحل “عصفور الوعب” أكد دقة اختيار إدارة مربط دبي بقيادة المهندس محمد التوحيدي المشرف العام مدير عام مربط دبي للخيول العربية وعبدالعزيز المرازيق المدير التنفيذي للمربط، عندما تم اتخاذ قرار تبني الفحل الذهبي عصفور الوعب ليشارك باسم المربط في البطولة ويضع لمسته الذهبية في السجل اللامع الذي يحفظ لمربط دبي في عالم السلالة المصرية أعلى قممها في السنوات الأخيرة التي نال فيها ألقاب الأفضلية عالميا في الإمارات وأوربا وأمريكا. حيث لا تزال أصداء القوة الإنتاجية للمربط تلمع بصداها الذهبي في خط السلالة المصرية من الخيل العربية. ولايزال سجل المربط يلمع بإنجازات كوكبة من خيول السلالة المصرية مثل الفحل العالمي “رويال كالرز” وكذا الفحل “دي مراكش” والمهرة “دي نوال” اللذان رفعا إسم مربط دبي الذهبي في أعلى قمم السلالة المصرية في بطولة كنتاكي الأمريكية، وكذلك البطولة الأوروبية للسلالة المصرية لجمال الخيل العربية الأصيلة في مدينة لانكن البلجيكية التي نال فيها مربط دبي بإنتاجه المحلي لقب أجمل رؤوس السلالة المصرية في العالم.


ولم يكن إحراز لقب الأفضلية في التربية والإنتاج لمربط دبي للخيول العربية ونجوميته الريادية في صناعة الخيل العربية الأصيلة سابقة جديدة، بل تجديدا للاعتراف الدولي للمربط ولجهوده الإنتاجية ولتأثيره في مجال المحافظة على الخيل العربية الأصيلة وعلى السلالة المصرية عالمياً. ويكاد مربط دبي يحتكر العلامة الكاملة في الإنتاج والألقاب على قمة هرم هذه السلالة الأصيلة في كل البطولات الدولية داخل الإمارات وخارجها.
وتؤكد الوقائع أن مربط دبي للخيول العربية عود الميادين على إحداث طفرات كبرى في إنتاج الخيل العربية الأصيلة ومنها السلالة المصرية. ويرى المراقبون أن المربط يتأهب لتعزيز مكانته الإنتاجية ومرحلة جديدة من حصد الألقاب بعدما حققه من إنجازات عالمية جعلت منه المربط رقم واحد عالميا، وكانت آخر كبرى الإنجازات الأرقام القياسية في عدد الميداليات والألقاب الذهبية في كل من بطولة كل الأمم وبطولة العالم اللتين تمثلان أقوى مواعيد الخيل العربية في العالم.
التوحيدي: ثقة ذهبية
أبدى المهندس محمد التوحيدي المشرف العام مدير عام مربط دبي للخيول العربية ارتياحه لما حققه المربط في البطولة الأوربية للسلالة المصرية في ألمانيا معتبرا إياها من أقوى البطولات العالمية في هذا الخط من الخيل العربية الأصيلة. وقال التوحيدي:” لقد جئنا إلى البطولة ونحن واثقون من تحقيق هذه النتائج الطيبة، بل كنا نتوقع الأفضل بالنسبة للفرس “دي أمنية” في الوقت الذي حجبنا مشاركة مجموعة من الخيول بعمر الزهور من إنتاجنا المحلي المتميز التي فضلنا أن ندلي بها في المنافسات المقبلة”. وأضاف التوحيدي:” إن سجل مربط دبي حافل بالإنجازات ومنها إنجازات كبرى في بطولات السلالة المصرية التي تعودنا اللتتويج في قمة هرمها بأقوى البطولات المحلية والدولية سواء في الإمارات أو خارجها. ونحن نعتبر البطولة الأوربية محطة جسدت دقة اختياراتنا وسجلت في أقوى فئات المنافسة مايناسب الإسم الذهبي للمربط في تمثيل الاهتمام بالخيل العربية وتطويرها”.
المرازيق: علامة مضيئة
من جهته أكد عبدالعزيز المرازيق المدير التنفيذي لمربط دبي للخيول العربية أن البطولة الأوربية للسلالة المصرية قد تميزت بقوة المنافسة وأظهرت جانبا مهما من تطور السلالة المصرية من الخيل العربية الأصيلة. وقال المرازيق:” الفحل عصفور الوعب أمتع الجمهور بأدائه الجمالي المبهر واستحق أن يكون سيد الميدان في مجمل البطولة. وهو يعتبر أحد أبرز العلامات المضيئة بين خيول السلالة المصرية من الخيل العربية الأصيلة، ويعتبر حاليا أحد الأصول الواعدة بالإنتاج النوعي في هذا الخط، وسيكون أحد الأصول التي أثرت حصيلة مربط دبي من الإنتاج الطيب والألقاب المتميزة في كبرى البطولات العالمية في مسيرتنا المستمرة”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *