من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم
الدورة 11 من معرض الفرس بالمغرب تنطلق منتصف أكتوبر ومسابقة منصور بن زايد تتصدر المشهد الفني

الدورة 11 من معرض الفرس بالمغرب تنطلق منتصف أكتوبر ومسابقة منصور بن زايد تتصدر المشهد الفني

 

 

  • 43565371_981297572073655_4683182767045869568_n
  • 43591476_981297678740311_6666553189224939520_n
  • 43604330_981297448740334_3125842902714941440_n
  • 43623032_981297372073675_2787214624397721600_n
  • 43659272_981297242073688_6129316337421385728_n
  • 43746882_981297488740330_3876428960707379200_n
  • 43878073_981297605406985_5752369743868723200_n

 

 

تحت الرعاية السامية لملك المغرب صاحب الجلالة الملك محمد السادس، يحتضن مركز المعارض محمد السادس بمدينة الجديدة في الفترة الممتدة ما بين 16 و21 أكتوبر 2018، فعاليات الدورة الحادية عشرة من معرض الفرس للجديدة، تحت شعار “رياضات الفروسية بالمغرب”، بمشاركة إماراتية وخليجية وعربية وإفريقية ودولية.

وتتواصَل خلال هذه الدورة، مسابقة صاحب السمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان الفوتوغرافية للجواد العربي، فضلا عن فضاء الفن والثقافة المخصص لعرض لوحات تشكيلية وصور فوتوغرافية محورها الفرس. وتتصدر المسابقة اهتمام المجتمع الفني الفروسي في العالم، لاسيما فنانو العالم العربي الذين أكدوا حرصهم على المشاركة في المسابقة على مدار الدورات السابقة مع تميز ملحوظ كان من نتائجه احتكار المراكز الأولى مما يترجم نجاح مسابقة صاحب السمو الشيخ منصور بن زايد للتصوير الفوتوغرافي في توطيد العلاقة بين الفنان العربي والخيل العربي ونجاح تعميق العلاقة بين الهوية العربية ومكوناتها التاريخية.

تأتي هذه الجائزة كمكرمة جديدة مضافة لمكرمات سابقة، جسدت حرص واهتمام سموه بالجواد العربي الذي يشكل رمزاً للأصالة والشجاعة والفروسية. وهي مناسبة للتعريف بغنى التراث المغربي في هذا القطاع، وإبراز معالمه خاصة في فنون التبوريدة، إلى جانب التعريف بمزايا الخيول ذات الأصل البربري أو العربي البربري، فضلا عن دور رياضات الفروسية في التنمية الاجتماعية والاقتصادية بالمنطقة، والمؤهلات التي تتوفر عليها.

وعلى غرار الدورات الماضية، يتوقع مشاركة قوية لنادي تراث الإمارات بالمعرض، وتنظيم النادي لمراثون الأطلس تحت رعاية وحضور سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان. وهو ماراثون يعتبر لبنة جديدة في إحياء ودعم وترسيخ رياضة القدرة والتحمل في المملكة المغربية. وقد سجلت الدورات السابقة نجاحا فريدا لهذا الحدث الفروسي الذي ينتهي بتتويج الفائزين بساحة الأرينا الكبرى في معرض الملك محمد السادس حيث تجري منافسات البطولات العالمية في مسابقات قفز الحواجز ومسابقات جمال الخيل العربي والبربري، ضمن فعاليات المعرض والأنشطة الرياضية الموازية.

وتعرف هذه الدورة العديد من اللحظات القوية، من بينها تنظيم النسخة الثالثة من الجائزة الكبرى لصاحب الجلالة الملك محمد السادس للتبوريدة، وكأس المربين المغاربة للخيول العربية، والمباراة الدولية لجمال الخيول العربية الأصيلة، والبطولة الدولية للخيول البربرية، والبطولة الوطنية للخيول العربية البربرية.

وتحمل هذه الدورة الجديد خلال الدوري الملكي المغربي، الذي يتوج بالجائزة الكبرى لصاحب الجلالة الملك محمد السادس للقفز على الحواجز، إذ سيتم الانتقال من التنافس في فئة 3 نجمات إلى 4 نجمات (CSI 4 * W )، وستقام المحطة الثالثة لنسخة هذه السنة من الدوري الملكي المغربي، في الفترة الممتدة ما بين 19 و21 أكتوبر، وهي مؤهلة إلى كأس العالم.
في إطار استمرارية انفتاحه على إفريقيا، سيستضيف معرض الفرس للجديدة، مرة أخرى، عددا من الدول الإفريقية بهدف تبادل التجارب والخبرات مع نظرائهم المغاربة وباقي الدول المشاركة، حول قطاع الفروسية.

وتشكل الدورة الحادية عشرة للمعرض، مناسبة للأطفال واليافعين، للاستمتاع ببرنامج تربوي وترفيهي يراعي حاجياتهم ويساهم في التعريف بثقافة الفرس، إذ ستعود قرية الأطفال “ماغوي” لاستقبال الجمهور الناشئ، بعدما زارها السنة الماضية أزيد من 40 ألف طفل، تقدم لهم خلالها ورشات بيداغوجية وإبداعية، ومسابقات ثقافية وفنية، وححص في ركوب العربات، وأيضا ركوب الفرس من فئة “البوني”. وموازاة مع ذلك سيتم تنظيم مسابقة في الرسم لفائدة الأطفال من الجديدة والقنيطرة وورزازات وفاس.

وتحمل هذه الدورة في برمجتها للمرة الأولى فقرة “إكيب بلاي تور”، وهي مسابقة ودية بين الأندية، حيث تجرى ثلاثة تخصصات، وهي “إيكيب فان”، و”بوني غايم”، و”الدوامة”، ستسمح للفرسان الشباب باحترام روح الفريق، والانسجام مع الفرس للوصول إلى الفوز.

وعلى غرار الدورات الماضية، سيكون الفرس محور العديد من المحاضرات الثقافية والعلمية، التي تشكل فرصة أمام المختصين والباحثين والطلبة، لتبادل المعلومات والأفكار ومناقشة آخر المستجدات في عالم الفروسية.
وباعتباره مناسبة للاحتفاء بالفرس، يقيم المعرض عروضا للفروسية، بمشاركة المديرية العامة للأمن الوطني، والحرس الملكي، والدرك الملكي، ومدرسة فنون الفروسية بمراكش، فضلا عن “ماريو لوراشي”، و”لورينزو”، و”ساشا هوكي”، وغابى ديو”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *