من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

افتتحه ولي العهد الأمير مولاي الحسن معرض الفرس للجديدة بالمغرب ينطلق تحت شعار “فنون الفروسية التقليدية”

افتتح صاحب السمو الملكي ولي العهد المغربي الأمير مولاي الحسن، أول أمس (الاثنين) بالجديدة، الدورة التاسعة لمعرض الفرس، التي يحتضنها مركز المعارض محمد السادس إلى غاية 16 أكتوبر الجاري، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، والمنظمة هذه السنة تحت شعار “فنون الفروسية التقليدية “.
ولدى وصول صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن إلى مركز المعارض محمد السادس، وجد سموه في استقباله مولاي عبد الله العلوي، رئيس الجامعة الملكية المغربية للفروسية .
وبعد أن استعرض صاحب السمو الملكي تشكيلة من الحرس الملكي التي أدت التحية ، تقدم للسلام على سموه السيدان عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري، والشرقي الضريس الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية.كما تقدم للسلام على سموه رئيس مجلس جهة الدار البيضاء – سطات، وعامل إقليم الجديدة، ورئيس المجلس الإقليمي، ورئيس الجماعة الحضرية للجديدة، وأعضاء المجلس الإداري لجمعية معرض الفرس وممثلو مساندي معرض الفرس، وأطر وزارة الفلاحة والصيد البحري .
وتقدم أيضا للسلام على صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن ،كل من صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن أحمد بن عبد العزيز آل سعود، رئيس منظمة الجواد العربي، وسمو الشيخ حمد بن علي آل ثاني رئيس مجلس إدارة نادي الشقب للفروسية بقطر، والسيد عيسى بن محمد المهندي رئيس نادي السباق والفروسية في قطر، والسيد ناصر شنيدة الكعبي المدير العام لنفس النادي .
إثر ذلك، قام صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن بجولة عبر مختلف فضاءات المعرض المقام على مساحة تقارب 46 هكتارات. وهكذا، زار صاحب السمو الملكي مختلف القرى المدرجة داخل المعرض، والتي تضم فضاءات دار الصانع وفضاء الجهات وفضاء المساندين وفضاء مؤسساتيا (الأمن الوطني والقوات المسلحة الملكية والحرس الملكي والدرك الملكي والقوات المساعدة) إلى جانب فضاء الفن والثقافة وفضاء دولي وفضاء المربين وفضاء الجامعة الملكية المغربية للفروسية والمنظمة العربية للخيول وورشات الصباغة والرسم.
إثر ذلك، تتبع صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن بالحلبة الرئيسية للقفز على الحواجز عروضا فنية متنوعة في فن الفروسية، قدمتها عدة فرق من بينها استعراض للقوات المسلحة الملكية وعرض للفنان العالمي في مجال ترويض الخيول كاري زوهير، وعرض آخر من إبداع مدرسة فنون الفروسية بمراكش .
كما تتبع صاحب السمو الملكي عرضا هزليا قدمه الفنان الفرنسي غيوم أسينغ بيكار، وعرضا آخر من توقيع الفنان المغربي صادق البهجاوي رفقة ابنه إسماعيل، علاوة على عرض قدمته مجموعة جيهول الفرنسية، وعرض آخر من توقيع الأخوين سلين وجيرمي غونزليز.
واختتم العرض الفني بلوحة فنية قدمتها فرقة للخيالة تابعة للمديرية العامة للأمن الوطني .
وبعد ذلك، توجه صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن إلى حلبة “التبوريدة” حيث تتبع سموه من المنصة الشرفية عروضا في هذا الفن (الهدة والطلقات) قدمتها 16 سربة تمثل مختلف عمالات وأقاليم المملكة.
وفي نهاية هذه العروض، أخذت لصاحب السمو الملكي صورة تذكارية مع مقدمي السربات.
وتعرف دورة هذه السنة من المعرض، الذي من المرتقب أن يستقطب حوالي 300 ألف زائر من المغرب وخارجه، مشاركة أزيد من 120 عارضا مهنيا يمثلون 38 بلدا.
ويتضمن البرنامج العام للمعرض عددا من المسابقات، تتوزع بين كأس المربين المغاربة للخيول العربية، والمباراة الدولية لجمال الخيول العربية الأصيلة، والبطولة الدولية للخيول البربرية، والبطولة الوطنية للخيول العربية البربرية، فضلا عن المباراة الدولية للقفز على الحواجز، من فئتي نجمة واحدة وثلاث نجمات، باعتبارها المحطة الثالثة من الدوري الملكي المغربي.
ويشمل جديد هذه الدورة إدراج فنون “التبوريدة” للمرة الأولى على شكل مسابقة بين “سربات” تمثل مختلف جهات المملكة حيث ستتنافس على جائزة صاحب الجلالة الملك محمد السادس للتبوريدة.
ويتضمن البرنامج، أيضا، عددا من المحاضرات الثقافية والعلمية والندوات الموضوعاتية، فضلا عن فضاء تربوي وترفيهي مفتوح أمام الأطفال يضم مجموعة من الفقرات التي تسعى إلى تسهيل نقل ثقافة الفرس إلى الزوار من الناشئين، إلى جانب أمسيات عروض الفروسية تقدمها فرق من داخل وخارج المملكة، وإقامة مسابقة خاصة بالفرس من فئة “البوني” ومسابقات فنية أخرى مخصصة لناشئين ممثلين لعدة عمالات من المملكة.
يذكر أن جمعية معرض الفرس للجديدة تأسست سنة 2008، وهي جمعية ذات منفعة عامة، تهدف إلى تنظيم معرض الفرس والعمل على إحداث قنوات للتعاون المشترك، والتواصل مع هيآت من القطاعين العمومي والخاص والمجتمع المدني، إضافة إلى تشجيع كل الأنشطة التي تهتم بتأهيل الفرس وإبراز مساهمته في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *